بيع لوحة لكاندينسكي بـ44.7 مليون دولار في مزاد لندني

بيعت لوحة من روائع الرسام الروسي فاسيلي كاندينسكي ب 44.7 مليون دولار، وهو رقم قياسي لأسعار أعماله، وفقاً لدار سوذبيز التي أدرجت قطعته Murnau Mit Kirche II ضمن مزاد أقامته في لندن.

وأوضحت الدار أن “الأعمال الأولى لكاندينسكي، نادراً ما تُطرح للبيع في السوق، إذ إن القسم الأكبر منها موجود في المجموعات الكبرى العائدة إلى متاحف في مختلف أنحاء العالم”.

ويبلغ مقاس اللوحة متراً بمتر، وهي تمثّل قرية مورناو الألمانية، ورسمها كاندينسكي عام 1910 في مرحلة من حياة شهدت تحوّله إلى الأسلوب التجريدي.

وكانت هذه اللوحة تزيّن في عشرينيات القرن الفائت غرفة طعام جوانا مارغريتي وسيغبرت شتيرن اللذين كانا يملكان شركة نسيج مزدهرة، وكانا ناشطين في الحياة الثقافية في برلين، وتربطهما صداقة بالكاتبين توماس مان وفرانز كافكا والعالم ألبرت أينشتاين.

وتوفي شتيرن لأسباب طبيعية عام 1935، فيما اضطرت زوجته جوانا مارغريتي إلى الهرب من ألمانيا قبل أن تقضي في ماي 1944 في معتقل أوشفيتز، نتيجة الإبادة النازية لليهود.

ولم يرصد وجود اللوحة إلا قبل نحو عشر سنوات في متحف في مدينة أيندهوفن الهولندية، كانت موجودةً فيه منذ عام 1951، وأعيدت العام الماضي إلى ورثة شتيرن الذين سيتقاسم 13 منهم ما زالوا على قيد الحياة عائدات بيعها في المزاد.