إنزكان…إعفاء نائب لوكيل الملك من مهامه وإحالته على لجنة تأديب


 
تم إعفاء نائب لوكيل الملك بإنزكان من مهامه وإحالته على أنظار لجنة تأديب لدى رئاسة النيابة العامة بالرباط.
 
وجاء القرار الذي لم تصدر بعد بشأنه رئاسة النيابة العامة بالرباط أي بلاغ للرأي العام،حول خلفيات اعفاء المسؤول القضائي من مهامه، في حين تضاربت الاراء حول إجراء التوقيف او الاعفاء من المهام، ويرجح ان الإعفاء جاء بناءا على تقرير أنجزته لجنة تفتيش مركزية، بخصوص تجاوزات واختلالات ارتكبها المعني اثناء القيام بمهامه، بخصوص شكايات توصلت بها رئاسة النيابة العامة، تم تمحيصها الى جانب ملفات أخرى من طرف لجنة التفتيش المركزية ليتقرر اعفاءه واحالته على المجلس التأديبي لاتخاذ الجزاءات في حقه.
 
مصادر متطابقة كشفت عدم إستبعادها أن يكون قرار التوقيف، جاء على خلفية الحملة التي دشنها وكيل الملك بإبتدائية إنزكان تماشيا مع خطة رئاسة النيابة العامة بالرباط في إفتتاح السنة القضائية الجديدة بخصوص تخليق المرفق القضائي ومحاربة كل السلبيات التي تؤثر على السير العادي للمحاكم ،مستعينة في ذلك بشكايات المتقاضين وكاميرات المراقبة المثبتة بكل مرافق المحكمة.
 
وكانت هذه العملية قد أسفرت عن اعتقال عدد كبير من “السماسرة “الذين يتربصون يوميا بالمتقاضين ممن لهم ملفات بالمحكمة حيث يتم ابتزازهم بأموال مدعين أن لهم علاقة وطيدة داخل المحكمة .