العالم الهولندي يحذر من زلازل كبيرة ببداية مارس ويوصي بوضع خطط مواجهة

مازال عالم الزلازل الهولندي فرانك هوغربيتس يثير الجدل بتنبؤاته، حيث ظهر من جديد في مقطع فيديو، مساء أمس الاثنين،و حدد ما كان قد أشار إليه في تغريدة سابقة، بأن “بداية شهر مارس ستكون حرجة” وستحدث فيها زلازل كبيرة.
ويقول هوغربيتس من خلال الهيئة الجيولوجية التي يتبع لها (SSGEOS)، أن تنبؤاته تعتمد على حقائق علمية وعلى حركة الكواكب وتأثيرها على الكرة الأرضية.


وظهر هوغربيتس في فيديو الأمس يشرح نظريته، محاولا تأكيد توقعاته بقول: “قد يؤدي تقارب هندسة الكواكب الحرجة في حدود 2 و5 مارس إلى حدوث نشاط زلزالي كبير إلى كبير جدًا، وربما حتى زلزال هائل في حوالي 3 و4 مارس و / أو 6 و7 مارس”.


وخلال مقطع الفيديو، الذي أثار جدلا كبيرا حول العالم، ربط هوغربيتس بين الأنشطة الزلزالية المتوقعة واكتمال القمر، وشدد مجدداً على أن أول أسبوع من شهر مارس “سيكون حرجاً”، مشيراً إلى أن بعض الأنشطة الزلزالية التي يتوقعها قد تتخطى 7.5 إلى أكثر من 8 درجات على مقياس ريختر، كما حذر بالأخص من أيام 3 و4 من مارس، مشيراً إلى أن الخطر قد يمتد إلى 6 و7 من الشهر أيضا، مع اكتمال القمر.
وأكد هوغربيتس أنه “لا يحاول إثارة الهلع”، بل أنه فقط يحذّر من حسابات حركة الكواكب التي ينتج عنها أنشطة زلزالية عظيمة على الكرة الأرضية، مشدداً بالقول: “لا يجب أن نغفل تلك الحسابات”، وشدد على أن الأمر قد يمتد إلى أكثر من نشاط زلزالي.