برجي و عمور يداعمان سعد لمجرد

بعد إعادة فتح قضية الاغتصاب التي اتهم فيها الفنان المغربي سعد لمجرد، عام 2016، من طرف الفرنسية لورا بريول، وانطلاق جلسات محاكمته منذ مطلع هذا الأسبوع بمحكمة الجنايات ببرايس، أعرب الفنانان حاتم عمور وزياد برجي عن دعمهما للمجرد، مقابل صمت باقي الفنانين الذين ظلوا محايدين ولم ينشروا أي شيء يتعلق بقضية هذا الأخير.

وكان الفنان زياد البرجي السباق في نشر تدوينة عبر حسابه على الانتسغرام، للتعبير عن تضامنه مع صديقه.

وعنون برجي تدوينته بعبارة « كلنا أمل.. كلنا سعد »، قائلا: كلنا أمل أن تكون العدالة الفرنسية هي صوت العدالة السماوية التي نحن على يقين بأنها في صف سعد الآدمي إبن البيت الأصيل ».

وتابع: « نشكر الإعلام العربي الذي لم يقصر مع أي من الفنانين العرب، على وقفته القوية والصارمة مع الفنان سعد المجرد ومطالبته بإحقاق الحق. إن شاء الله يأخذ براءة يوم الجمعة وتنتهي الدوامة اللي عاش فيها سعد ظلما لست سنوات. سعد الله يفك ضيقتك.. نحنا كلنا معك ».

وبدوره نشر حاتم عمور منشورا تضامنيا مع زميله، حيث نشر صورة له مع سعد لمجرد، عبر حسابه على الانستغرام، وأرفقها بهذا التعليق: «قلبي ودعواتي معك يا طيب الله يفرجها عليك». وعزز عمور تدوينته بوسم «كلنا سعد لمجرد».

وتجدر الإشارة أن أطوار جلسات محاكمة الفنان سعد لمجرد، انطلقت يوم الاثنين الماضي، وستستمر إلى غاية يوم الجمعة المقبل.