قاضي بمحكمة يتورط في وقف عجلة القضاء و يتغيب عن محاكمة المسعودي

 
 
تأجلت إلى يوم 15 مارس القادم، محاكمة ”عبد الله المسعودي” رئيس المجلس الإقليمي لمدينة أكادير والرئيس السابق لجماعة ايموزار .
 
ويتابع ” عبد الله المسعودي ” في قضية جنائية تتعلق بهدم بناية مملوكة للغير دون سند قانوني، وهي القضية المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصل 590 من القانون الجنائي.


ويتابع المسعودي وفق القرائن والأدلة المدلى بها في الملف، مع الاستماع للشهود وجمع كافة المعطيات المتعلقة بالقضية حيث تبين أن الرئيس مدان ومتابع بناء على الأدلة والوثائق التي تثبت تورطه في هدم بناية مملوكة لمواطن دون وجه حق.


 و في نفس الصدد المتهم عبد الله المسعودي يدلي في بعض الجلسات بشواهد طبية قصد التملص من المسائلة القانونية و في بعضها يتغيب قاضي الحكم عن الجلسة  في مشهد درامي يضرب جسم القضاء عرض الحائط كما يثير عدد من التساؤلات حول من يحمي “عبد الله المسعودي” وهل قربه من عزيز أخنوش يعفيه من المحاكمة؟