شهادة طبية وهمية تجر طبيبا للاعتقال

فتحت فرقة الشرطة القضائية بمنطقة عين الشق بمدينة الدار البيضاء، مساء أمس الأربعاء، بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، قصد تحديد جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة لطبيب يبلغ من العمر 70 سنة، حيث يشتبه في تورطه في تقديم شواهد طبية وهمية مقابل مبالغ مالية.


وقد توصلت مصالح الأمن بشكاية من أحد الأشخاص، حسب المعلومات الأولية للبحث، يتهم فيها الطبيب المشتبه فيه بمنح شهادة طبية لخصمه في الدعوى، تتضمن مدة عجز صورية، وذلك لتمكينه من متابعته أمام القضاء من أجل اعتداء جسدي وهمي.


و مكنت الأبحاث والتحريات المنجزة من توقيف الطبيب المشتكى به في حالة تلبس بارتكاب فعل إجرامي مماثل داخل عيادته، مقابل مبلغ مالي، وهو ما استدعى الاحتفاظ به تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث القضائي الذي أمرت به النيابة العامة المختصة.