ساكنة إسلان بالحي المحمدي تنتفض ضد بائعات الهوى


في سابقة من نوعها قامت ساكنة المجمع السكني بإسلان 25 بالحي المحمدي من تعبئة الساكنة أمام الباب الرئيسي للإقامة  ، قصد منع الباغيات من ولوج الاقامة و قطع الطريق على أعمال الدعارة  التي طالت المجمع السكني .
 
و قد شنت حملة امنية في الأيام القليلة السابقة بنفس الاقامة ، إذ تمكنت عناصر الأمن من خلالها الإطاحة بعديد من بائعات الهوى و كذا سمسارة يلقب عليها ب ” الجنية” يشتبه في كونها تشتغل كوسيطة للزبائن ، لكن في ظل تنامي الفاحشة و البغاء فهذه الحملات غير كافية ووجب أن تكون بشكل روتيني و منتظم ، و هذا ما إستدعى تجمهر الساكنة أمام باب الاقامة و التناوب على الحراسة ليلا آملين قطع الطريق على اي سلوك وفعل مخل بالحياء .
 
الإقامة السكنية بات صيتها معروفا بالفساد والدعارة ، و مرتع سهل لكل راغب في ممارسة الرذيلة ، علاوة على هذا الساكنة تطالب بوضع حد لبعض الملاكين الذي يوجه لهم أصابع الاتهام في كراء شققهم للساعة او لليلة كاملة بغية ممارسة الفاحشة مقابل الظفر بربح مادي يتنافى مع السلوك الاسلامي و الاخلاقي و الانساني على حد سواء .