وفاة رجل أمن خاص ببلدية اكادير متأثرا بسقوطه على الدرج   


 
لقي رجل أمن خاص ستيني حتفه يشتغل بالمقر البلدي باكادير حوالي الساعة 12 ليلا من مساء امس ، متاثرا بجروح على مستوى الراس بعد سقوطه من درج المقر البلدي .
 
وبعد ان حضر موظفوا بلدية اكادير لمقر عملهم صباح اليوم تفاجئوا ان الهالك ملقا على الأرض بعد ان وافته المنية ، واضحا إصابته على مستوى الرأس بكمدات و جروح عجلت بوفاته ، و أبان شريط الفيديو لكاميرا المراقبة على أن حارس الامن كان يجري اتصالا هاتفيا لوحده وبعد غفلة منه سقط على الدرج سهوا إصيب على إثرها بجروح أردته قتيلا .
و نقل الهالك لمستودع الاموات باكادير صباح اليوم لتشريح جثته و معرفة اسباب وفاته .
 
مجلس الجماعة سيعلن قريبا بيان للراي العام يوضح فيه حيثيات و الأسباب الحقيقة وراء وفاة الهالك .