السجن النافذ لعميد شرطة غرّر بفتاة قاصر

قضت غرفة الجنايات لدى محكمة الاستئناف بفاس، الإثنين 19 دجنبر الجاري، بإدانة عميد شرطة ممتاز، يشغل منصب رئيس دائرة للشرطة بنفس المدينة، بسنتين حبسا نافذا، بعد مؤاخذته بالتغرير بقاصر.


وتعود تفاصيل هذه القضية إلى شتنبر الماضي، عندما تقدم والد الضحية، بشكاية لدى النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بذات المدينة، يتهم فيها المسؤول الأمني بالتغرير بابنته، مؤكدا أن هذا الأخير تعود على مرافقة ابنته إلى مقر سكناه، وأنه يتوفر على محادثات هاتفية تدين الجاني الذي اعترف بالتهم الموجهة إليه.