بالصور.. طرقات اكادير تعج بالحفر و المنتخبون لا يحركون ساكنا

أعرب عدد من مستعملي الطريق عن استيائهم العميق جراء تنامي الحفر وسط عدد من الطرق الحيوية بقلب مدينة أكادير وسياسة المجلس الجماعي  والبلدي  “سبق الميم ترتاح ماشفناش ممصاوبينش مخدامينش “.

وذكر هؤلاء في اتصالات متفرقة بموقع “مغرب تايمز” أن هناك حفرة عميقة تقطع وسط الطريق خلف شارع جيت سكن ، وتحديدا بجوار إقامة آزرو ، ما يسبب عرقلة حركة المرور ، وهي الحفرة التي شبهها البعض ببركة سباحة  .
 
 وأكد مستعملو الطريق تواجد حفر أخرى في شارع جمال عبد الناصر في المسيرة، وفي حي الهدى بالقرب من مدار السلام وفي أحياء وشوارع أخرى بمختلف أنحاء مدينة أكادير.

وأضاف المتضررون أن هذه الحفر تلحق أضرارا تقنية بمركباتهم التي يتعين عليهم إصلاحها من مالهم الخاص، مشيرين إلى أن هذا الأمر أنهك عاتقهم بفعل الإضرار التي ألمت بسيارتهم لأكثر من مرة، متسائلين لماذا ندفع  أموال الضرائب مادام لا يتم إصلاح الطرقات ؟
 
 وفي مقابل ذلك، أكد آخرون للموقع , أنهم باتوا يتجنبون المرور من الشوارع التي توجد بها هذه الحفر العميقة، مقابل المرور من شوارع أخرى على الرغم من أن هذا الأمر يؤخرهم أحيانا عن مواعيدهم وأوقات وصولهم إلى مقرات عملهم.

وتبعا لذلك، طالب المتضررون من الجهات الوصية التدخل على عجل من أجل إصلاح الشوارع والطرق الحيوية بمدينة أكادير، مع وضع حد للحفر المنتشرة بها، ضمانا لانسيابية حركة السير والجولان، و توقيف مظاهر التشويه و الترييف بقلب عاصمة السياحة الثانية للمملكة.