بريطانيا تخصص الملايير لتعزيز العلاقات التجارية مع المغرب

 
في سياق إعلان الحكومة البريطانية تخصيص ما يصل إلى 4 مليارات جنيه إسترليني لتعزيز العلاقات التجارية بين المملكة المتحدة والمغرب، ومساعدة المشترين المغاربة في الحصول على الدعم لتسليم المشاريع، شريطة أن يتم الحصول على 20 بالمئة على الأقل من القيمة الإجمالية للعقد من موردين بريطانيين.
 
 
ويقدم المغرب مجموعة من الفرص الاستثمارية للشركات البريطانية، مثل المشاريع المحتملة في مجال تحويل الطاقة وتحلية المياه والبنية التحتية، منها السكك الحديدية والطرق والموانئ والمطارات، لتعزيز الاقتصاد المحلي من خلال روابط نقل جديدة.
في هذا الإطار، احتضنت مدينة طنجة جلسة عمل بين مسؤولي غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة طنجة تطوان الحسيمة ومستثمرين من بريطانيا، في إطار تشجيع الاستثمار الأجنبي بالمنطقة.
 
 
وبعد تقديم عرض حول مناخ الأعمال بجهة طنجة تطوان الحسيمة، انصب النقاش حول الفرص الاستثمارية بمختلف مدن الجهة، كما تم التعريف بالتحفيزات المخصصة للمستثمرين في مختلف المجالات الاقتصادية والإجراءات المسطرية المرتبطة بكل قطاع على حدة.


وأكد مسؤولو الغرفة على استعداد الهيئة الجهوية لمواكبة المستثمرين الأجانب في كل المراحل المتعلقة بإنشاء المقاولة والتراخيص المرتبطة بنشاطاتها، وكذا المساعدة في البحث عن الشراكات والولوج للأسواق المحلية والدولية.