هذا ما قررته النيابة العامة في حق المتورطين في قضية الاعتداء على “مثلي طنجة”

مثل أمس الثلاثاء, أمام أنظار النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بطنجة، المتورطون في قضية الاعتداء الجسدي في حق شخص “مثلي” بالشارع العام.

وقررت النيابة العامة متابعة شخص راشد والذي تم تقديمه في حالة اعتقال بتهم متعلقة بالضرب والجرح، فيما قررت عدم متابعة أربعة قاصرين، وإخلاء سبيلهم.

كما تابعت النيابة العامة، المعتدى عليه، في حالة سراح بتهمة الضرب والحرج في حق قاصرين والإخلال العلني بالحياء.

وكانت عناصر الشرطة بولاية أمن طنجة، أوقفت يوم السبت 12 نونبر الجاري، أربعة أشخاص رشدين، وثلاثة قاصرين، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضية الضرب والذي تعرض لها شخص يرتدي ملابس نسائية بكورنيش مدينة.

وجاءت عملية التوقيف، تفاعلا من مصالح ولاية أمن طنجة، مع مقطع فيديو تم تداوله على شبكات التواصل الاجتماعي، يظهر تبادلا للضرب والجرح بالشارع العام، بين شخص راشد يرتدي ملابس نسائية ومجموعة من القاصرين، حيث باشرت عمليات أمنية مكثفة مكنت من تحديد هوية المشتبه فيهم وتوقيفهم.