على بعد كيلومترات من الحدود المغربية… الجزائر تنظم تمرين “درع الصحراء 2022”

إنطلق اليوم الأربعاء 16 نونبر الجاري, تنفيذ تمرين مشترك على مكافحة الإرهاب، تحت عنوان “درع الصحراء 2022″، بين الجيشين الجزائري والروسي، في منطقة حماقير في ولاية بشار, المتاخمة للحدود الشرقية مع المغرب, على بعد 50 كلم.

وستستمر هذه التمرينات في الفترة الممتدة من 16 إلى 18 نونبر الجاري، تحت عنوان “درع الصحراء 2022″، بين الجيشين الجزائري والروسي، تحت عنوان “أعمال تكتيكية للبحث عن الإرهابيين في الصحراء وتدميرهم”.

ويرى مراقبون أن هذه التدريبات العسكرية تأتي كرد على التدريبات العسكرية “الأسد الإفريقي 2022” التي إنطلقت في المغرب في يونيو الماضي, ويذكر أنى الأسد الإفريقي هو أبر تدريبات عسكرية تنظمها الولايات المتحدة الأمريكية في القارة الإفريقية.