أدرار تيليلا.. المدارات والطرق هاهي والنقل العمومي فيناهوا؟

تعاني ساكنة تيليلا وأدرار بمدينة اكادير، من قلة وسائل النقل العمومي، الشيء الذي جعلها تعيش في عزلة تامة، وأدى إلى تعطيل مصالح المواطنين القاطنين بتلك المنطقة.


وتشتكي ساكنة المناطق المذكورة من قلة الحافلات العمومية، خاصة خلال الفترة الصباحية، مما يتسبب للعديد من الموظفين والتلاميذ والعمال في التأخير، حيث أن الحافلات المخصصة للمنطقة قليلة جدا مقارنة مع عدد الراكبين حيث تمتلأ الحافلة في أول محطة الركوب ليظطر السائق إلى عدم الوقوف بباقي المحطات، مما يضع العديد من الناس أمام مشكلة حقيقية للوصول إلى وجهاتهم في الوقت المناسب.


وحسب مصادر مطلعة، فإن سبب هذا النقص يعود بالأساس إلى عدم انتظام عمل الحافلات، وعدم توفير الشركة المعنية لعدد كاف لفائدة الساكنة، بحيث وضع هذا الوضع الساكنة أمام معاناة حقيقية في انتظار تدخل ولاية جهة سوس ماسة، باعتبارها الجهة الموقعة مع شركة النقل الحضري “ألزا”، من أجل توفير الحافلات بشكل
يلبي حاجة المواطنين.


وتطالب الساكنة بتحسين خدمات النقل العمومي في المنطقة، بهدف رفع المعاناة التي تتخبط فيها بشكل يومي، والتي تؤدي في الكثير من الأحيان إلى تعطيل مصالحهم وغياب التلاميذ عن الحصص الدراسية، وتخلق مشاكل للعمال والمستخدمين مع مسؤولي الشركات.