هتافات عنصرية ضد الأمازيغ تصل إلى النيابة العامة بالرباط

كشفت الفيدرالية الوطنية للجمعيات الأمازيغية بالمغرب أنها وجهت شكاية مباشرة إلى رئيس النيابة العامة بالرباط ضد رئيس جمعية نادي الرجاء الرياضي المغربي التي يقع مقرها بمركب محمد الخامس الدار البيضاء، وعدد من المشجعين المحسوبين على مشجعي فريق الرجاء، وذلك على خلفية ما سمي ب”الهتافات العنصرية”،ضد مناصري فريق حسنية أكادير و ذلك خلال المباراة التي جمعت بين الفريق السوسي و نظيره البيضاوي برسم الدورة الخامسة من البطولة الاحترافية لكرة القدم إنوي القسم الأول، والتي جرت يوم الأربعاء 19 أكتوبر 2022.


الفيدرالية التي تضم 87 جمعية أمازيغية بالمغرب، كشفت أن المباراة المؤجلة لفريق الرجاء البيضاوي وفريق حسنية أكادير عرفت ترديدا متكرر و بشكل جماعي ومنظم لشعارات ذات طابع عنصري عرقي ضد الأمازيغية والأمازيغ.


و حسب شكاية الفيدرالية التي يتوفر مغرب تايم على نسخة منها فان الفريق المستهدف بشكل متكرر ومستفز بهذه الشعارات العنصرية هو فريق حسنية اكادير وجمهورها الذي يمثل سوس الكبير في البطولة الوطنية، والمعروف بهويته الأمازيغية.


كما ذكرت ذات الهيأة في شكايتها مقتضيات الاتفاقية الدولية لمكافحة كل أشكال التمييز، وبالأخص مقتضيات مادتها الثانية، وكذا مدونة التأديب للجامعة الملكية التي تعاقب في مادتها رقم 94 الممارسات العنصرية.


ورفضت الفيدرالية بشكل قاطع كل الشعارات ذات الطابع العنصري العرقي ضد الامازيغية و الامازيغ .
و الجدير بالذكر ان الفيدرالية الوطنية للجمعيات الأمازيغية بالمغرب هي ائتلاف جمعوي تضم 87 جمعية أمازيغية بالمغرب تشتغل في مجال تنمية الأمازيغية والنهوض بها.