تعويضات هزيلة تقض مضجع منخرطي “الكنوبس”

اعتبرت الشبكة المغربية من أجل الحق في الصحة والحق في الحياة أن المنخرطين في الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي (CNOPS) يحصلون على تعويضات عن العلاج أقلّ من التعويضات القانونية.


وحسب الإفادات التي قدمتها الشبكة في تقرير على هامش المنتدى العالمي للحماية الاجتماعية بمراكش، فإن المنخرطين في “الكنوبس” يؤدّون ثمن التشخيص والعلاج والاستشفاء وفق التعريفة المرجعية الجديدة؛ لكنهم يعوَّضون على أساس التعريفة المرجعية القديمة.


و التعويض الذي يمنحه الصندوق المغربي لمنظمات الاحتياط الاجتماعي عن استشارة طبيب عام لا يتعدى 65 درهما، بينما يتم التعويض عن استشارة طبيب خاص بـ120 درهما، واصفة التعويضات التي يحصل عليها المنخرطون بـ”الهزيلة” و”المثيرة للاشمئزاز”.


وقال علي لطفي، رئيس الشبكة المغربية من أجل الحق في الصحة والحق في الحياة، إن الـ”CNOPS” ما زال يحتسب تعويض المنخرطين بناء على التعريفة القديمة؛ في حين أن الأطباء يطبقون التعريفة الجديدة، “وهناك أطباء يزيدون عليها، بداعي تقديم خدمات إضافية”.