أمير قطر يكشف تعرض بلاده لحملة تشويه غير مسبوقة بسبب كأس العالم

رد أمير دولة قطر الشيخ تميم حمد آل ثاني، على الحملات التي تشنها مجموعة من الجهات ضد تنظيم قطر لكأس العالم نسخة 2022.


وقال أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمس الثلاثاء: إنّ “قطر تعرضت مذ استضافت كأس العالم لحملة غير مسبوقة، لكنّها واجهت الأمر في البدء بحسن نية”.


وأضاف تميم أن كأس العالم التي ستستضيفها البلاد تمثّل “حدثاً تاريخياً ومناسبة إنسانيةً كبيرة”، لكن قطر تعرّضت “لحملات تشويه” مذ فازت بشرف استضافة كأس العالم. مشيرا: ”الحملة علينا منذ استضافة كأس العالم بلغت من الضراوة ما جعل كثيرين يتساءلون عن الأسباب والدوافع”.


يذكر أن العديد من الجهات عبر العالم، أعلنت في وقت سابق عن مقاطعتها لكأس العالم لسنة 2022 الذي ستنظمه قطر الشهر المقبل، من بينها بعض المدن الفرنسية التي أكدت أنها لن تعرض مباريات هذه التظاهرة على الشاشات العملاقة في الشوارع.


وبرر هؤلاء هجومهم على تنظيم قطر لهذا الحدث الكروي العالمي، بوفاة عدد من العاملين أثناء بناء الملاعب والتحضير لكأس العالم، فيما عزا آخرون هذه المقاطعة المزعومة بدعوى الدفاع عن الطاقة والمحافظة على البيئة.