أخنوش: 4 ملايين أسرة ستستفيد من التغطية الصحية ابتداء من هذا التاريخ

أعلن رئيس الحكومة عزيز أخنوش عن فتح الباب أمام 4 ملايين أسرة فقيرة ستشرع في الاستفادة من خدمات التغطية الصحية والخدمات الصحية التي يستفيد منها الموظفون وذلك ابتداء من شهر دجنبر المقبل، كما بشر الأسر المعنية بأن الدولة ستتحمل مصاريف انخراطها في نظام التغطية الصحية.


وأبرز رئيس الحكومة خلال كلمته في افتتاح المنتدى العالمي للحماية الاجتماعية، الاثنين بمراكش، أن هذا الحدث ينعقد ”في وقت يشهد المغرب ثورة اجتماعية متمثلة في الورش الملكي الخاص بالحماية الاجتماعية والذي يهدف إلى خلق فضاء مؤسساتي لتوفير الحماية وصون كرامة المواطنين وضمان الولوج لخدمات الصحية بشكل يضمن تكافؤ الفرص”.

وأضاف أن هذا الورش ”انخرطت فيه الحكومة بشكل تام فور تلقيها المسؤولية، وجعلت الحماية الصحية أولوية تامة في البرنامج الحكومي، كما التزمت بالأجندة الملكية التي وضعت نهاية سنة 2022 موعدا لتعميم الحماية الاجتماعية على جميع الأسر المغربية مهما كان مستواها الاقتصادي والاجتماعي”.


وأفاد أخنوش أن الورش الملكي الخاص بالحماية الاجتماعية سيمكن من توسيع التغطية الاجتماعية، وأنها ستشمل 22 مليون مغربي سيستفيد منها لأول مرة، إضافة إلى دمج 5 ملايين في نظام التقاعد وتعميم التعويض عن فقدان الشغل بالنسبة للمتوفرين على مناصب شغل قارة، كما سيستفيد حوالي 7 مليون طفل في وضعية هشاشة من تعميم التعويضات العائلية.