استئنافية الناظور تحسمُ في ملف المهاجرين غير النظاميين

حسمت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالناظور ، صباح اليوم الخميس 13 أكتوبر الجاري، في ملف آخر مجموعة من المهاجرين غير النظاميين الموقوفين على خلفية أحداث “سياج مليلية” في الـ24 من يونيو الماضي.

ووزعت المحكمة 35 سنة حبسا نافذا على جميع المعتقلين، حيث قضت بحبس 5 مهاجرين لثلاث سنوات فيما قضت بسنتين حبسا نافذا في حق باقي الموقوفين العشرة.

ويعتبرهؤلاء المهاجرين آخر مجموعة لم تصدر في حقها أية أحكام من بين أزيد من ستين موقوفا على خلفية الأحداث سالفة الذكر.
وتمت متابعة المتورطين في هذا الملف بتهم “إضرام النار عمدا في الملك الغابوي، واحتجاز شخص والقبض عليه وحبسه وحجزه دون أمر من السلطات المختصة وفي غير الحالات التي يجيز فيها القانون أو يوجب ضبط الأشخاص، والضرب والجرح العمديين بواسطة السلاح، والانضمام إلى عصابة واتفاق وجد بهدف تنظيم وتسهيل خروج أشخاص من التراب الوطني بصفة سرية وعلى سبيل الاعتياد والعصيان والتجمهر المسلح والدخول إلى التراب الوطني بطريقة غير قانونية والإقامة غير الشرعية”.