أرقام مهولة عن “التكرار” و”الفصل” بين صفوف المتمدرسين بأكادير

كشف عيدة بوكنين، المدير الإقليمي للتربية الوطنية بأكادير إدواتنان, عن أرقام صادمة بخصوص ارتفاع نسبة التكرار والفصل عن الدراسة والتي وصفها بأنها مؤشرات مستفزة.

وحسب المصدر ذاته, فإن المعطيات تشير إلى أن 24 في المائة يكررون الموسم الدراسي و6 في المائة فصلوا عن التمدرس، وغادروا فصول الدراسة؛ وذلك راجع إلى سنتين من جائحة كورونا والوضعية الوبائية التي عاشها المغرب خلال المدة المذكورة، مما يتطلب دعما مؤسساتيا لجميع المؤسسات التعليمية لتجاوز الوضع.

كما كشفت أرقام المديرية أن ما مجموعه الحجرات التي تم إحداثها ببعض المؤسسات التعليمية بلغ 45 حجرة دراسية، إضافة إلى إحداث توسيعات ب15 مؤسسة تعليمية، من أجل ضمان حق التمدرس لجميع التلاميذ ومحاربة ظاهرة الاكتضاض.

ويبلغ عدد الأطر التربوية (المدرسين) بالمديرية الإقليمية أكادير إداوتنان، حسب نفس المعطيات حوالي 4600 أستاذ وأستاذة، إضافة إلى 181 رئيس مؤسسة، 24 ناظر، 96 حارس عام للخارجية، 11 حارس عام للداخلية، و22 مفتش في التعليم الثانوي، و16 مفتش في التعليم الإبتدائي.