عصابة المرابد بأكادير تعود للواجهة من جديد والدرك الملكي يسقط 5 حراس “مزيّفين “

مغرب تايمز - عصابة المرابد بأكادير تعود للواجهة من جديد والدرك الملكي يسقط 5 حراس "مزيّفين "


عادت من جديد فوضى و عشوائية المراد لتطفو على السطح بمدينة أكادير، وذلك عقب إقدام مصالح الدرك الملكي يوم أمس الثلاثاء, على إعتقال أفراد “عصابة إجرامية “تمتهن “الحراسة العشوائية” لمرابد شواطئ إقليم أكادير.


وحسب مصادر موثوقة, أوردت ل”مغرب تايمز” أن 5 أشخاص تم إعتقالهم بتهم ثقيلة تهم تكوين عصابة إجرامية, وممارسة نشاط تجاري دون رخص, حيث من المقرر تقديمهم أمام أنظار النيابة العامة صباح اليوم الأربعاء, لاستكمال مجريات التحقيق التفصيلي معهم.


وكانت قد كشفت تحقيقات قادتها مصالح الأمن بأكادير, في وقت سابق عن ضلوع عدد من هؤلاء “الحراس المزيفين” في جرائم مختلفة، كما تم ضبط حراس آخرين في حالة سكر واستهلاك للمخدرات، فضلا عن الضرب والجرح في حق بعض أصحاب السيارات.


وأكدت المصادر ذاتها, على أن هذه “العصابة” كانت تخطط ل”الإستيلاء” على جل شواطئ الإقليم من تغازوت وصولا إلى إمسوان, لتعيد فوضى وهمجية “حراس المرابد غير القانونيين “إلى الواجهة, بعد أن خاض المواطنون ضدهم حملة شرسة, بعد تعرضهم للإبتزاز والمضايقات من طرف هؤلاء الحراس بعدد من المرابد الغير القانونية بمدينة أكادير.