“في عز الأزمة”.. زيادات صاروخية في أسعار مواد البناء

مغرب تايمز - "في عز الأزمة".. زيادات صاروخية في أسعار مواد البناء

في عز الأزمة الخانقة التي يمر بها المغرب حاليا والتي ما زالت ترخي بضلالها على مختلف القطاعات، من المرتقب أن تشهد أسعار الإسمنت زيادات صاروخية جديدة اعتبارا من يوم السبت المقبل 16 يوليوز الجاري.

وتتراوح هذه الزيادات حسب ما أعلنته أكبر شركة منتجة للإسمنت، بين 37 درهم و 40 درهماً للطن حسب المنتج.

وحسب الشركة، فإن تعديل الأسعار يفترض تطبيق الضريبة على القيمة المضافة وضريبة التضامن الاجتماعي على الاسمنت، التي تصل قيمتها إلى 150 درهم في الطن، ليرتفع مبلغ الضريبة الإجمالي إلى 180 درهما، يرتقب أن يتحمله الزبناء في النهاية.

وتثير هذه الزيادة مخاوف الفدرالية الوطنية للبناء والأشغال العمومية BTP، من أن يسير مصنعو الأسمنت المحليون على نهج الشركة التي قررت رفع أسعار مواد البناء.