في مشهد مؤثر حارسة المنتخب تكسب تعاطف المغاربة

مغرب تايمز - في مشهد مؤثر حارسة المنتخب تكسب تعاطف المغاربة

خطفت الرميشي خديجة حارسة المنتخب المغربي، الأنظار عقب انتهاء مباراة أمس، حيث في الوقت الذي يحتفل فيه الجمهور المغربي بانتصار المنتخب المغربي النسوي بإنجازه التاريخي، انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورة مؤثرة لحارسة الفريق لحظة انتهاء المباراة والاحتفال بالفوز.

وظهرت حارسة المنتخب المغربي الرميشي خديجة، بقميص عليه صورة أخيها المعتقل تتمنى من خلالها إطلاق سراحه، في عز الاحتفال بالتأهل إلى كأس العالم للسيدات.

وبينما احتفلت لبؤات الأطلس بإنجازهن على أرضية الملعب، أظهرت حارسة المنتخب المغربي قميصها للجمهور وهي تذرف الدموع، الأمر الذي لقي تفاعل عدد كبير من المغاربة، متداولين وسم “الله يطلق سراحه اذا كان مظلوم”.