الوداد تفصله نقطة على التتويج والرجاء يؤزم وضعية الحسنية

مغرب تايمز - الوداد تفصله نقطة على التتويج والرجاء يؤزم وضعية الحسنية

اقترب الوداد البيضاوي من التتويج بعد تغلبه على الدفاع الحسني الجديدي، بنتيجة (2-1)، مساء أمس، على ملعب محمد الخامس، إذ أصبح في حاجة لنقطة واحدة، ليعلن نفسه بطلا للدوري، علما بأنه يبعد عن الرجاء بـ6 نقاط كاملة، في حين أزم النسور الخضر وضعية فريق حسنية أكادير في ٱخر الترتيب بعد الفوز عليه بنتيجة (3-2).

وفي تفاصيل المبارتين، فقد تقدم الدفاع الحسني الجديدي في الدقيقة (6) عن طريق مسعود جوما الذي تلاعب بدفاع الوداد، فيما شهدت مباراة حسنية أكادير والرجاء تبادل الطرفين محاولات التهديف منذ انطلاق المباراة.

واحتاج الوداد لفترة كي يستعيد توازنه ويهدد مرمى الجديدي الذي كان خطيرا بالمرتدات، قبل أن يفك الكونغولي جاي مبينزا شفرة حارس الدفاع الحسني الجديدي في آخر دقيقة من الشوط الأول مدركا التعادل للوداد.

في وقت عرفت فيه مباراة الحسنية والرجاء ضغطا هجوميا مبكرا على مرمى الحارس السوسي مهدي الجرباوي، تصيد الفريق البيضاوي ركلة جزاء في حدود الدقيقة 31، نجح العميد محسن متولي في ترجمتها إلى هدف السبق.

وتمكنت الحسنية من تعديل النتيجة، في حدود الدقيقة 62، عن طريق اللاعب يوسف مهري من ركلة جزاء.

وفي حدود الدقيقة 77 من مباراة الحسنية والرجاء أحرز اللاعب محمد زريدة الهدف الثاني للرجاء بعد تمريرة محكمة من رفيقه محسن متولي، قبل أن يعزز اللاعب بنجديدة النتيجة بهدف ثالث في حدود الدقيقة 85.

أما مباراة مركب محمد الخامس فقد شهد شوطها الثاني تدفقا هجوميا للوداد، بعد تغييرات المدرب وليد الركراكي، بدخول يوفيل تسومو ومنصف أشراشم.
وسجل المدافع أمين فرحان الهدف الثاني للوداد البيضاوي، في الوقت الحاسم وبالتحديد في الدقيقة (80).