خفض في أثمنة زيوت المائدة بالمغرب

مغرب تايمز - خفض في أثمنة زيوت المائدة بالمغرب


قررت الحكومة تعليق استيفاء الرسوم الجمركية على بعض البذور الزيتية والزيوت الخام المستوردة، ابتداء من 3 يونيو الجاري، وهو ما انعكس على السعر النهائي لزيت المائدة بحيث لن يتجاوز الانخفاض 10 سنتيمات للتر الواحد.


وتأتي 80 في المائة من واردات المغرب من الزيوت الخام وبذور الزيت من أوروبا، وتخضع لرسوم جمركية بنسبة 0 في المائة بموجب اتفاقيات.


في المقابل، تأتي بقية الواردات (20 في المائة) بشكل رئيسي من دول مثل الأرجنتين أو أوكرانيا برسوم جمركية تبلغ نسبتها 2,5 في المائة.


وسينتج عن خذف الرسم المحدد في 2,5 في المائة بالنسبة لواردات الزيوت من الأرجنتين، التي تمثل 17 في المائة، انخفاض بـ300 درهم للطن الواحد، أي انخفاضا بـ30 سنتيما للتر الواحد من زيت المائدة من أصل أرجنتيني.


وكانت قد قررت الحكومة وقف رسوم الاستيراد لمواجهة ارتفاع أسعار الزيوت الخام على المستوى الدولي نتيجة الصراع الروسي الأوكراني وضعف الإنتاج بسبب المناخ غير المواتي؛ وهو ما أثر بشكل كبير في أسعار زيت المائدة في المغرب..