طالبة بابن زهر تفجر تعرضها ل”التحرش الجنسي” من طرف “ضابط شرطة”

مغرب تايمز - التجمعي دواحي يحل ضيفا على الضابطة القضائية بشبهات إختلاس وتبديد أموال عمومية

تقدمت طالبة بجامعة ابن زهر بأكادير,بشكاية ضد شرطي بتهمة “التحرش الجنسي”,أمرت النيابة العامة على إثرها بفتح تحقيق.
وتفجرت قضية الطالبة التي تنحدر من مدينة تزنيت, وهي طالبة في جامعة ابن زهر في أكادير والمهاجم هذه المرة شرطي مزاول بمدينة تيزنيت, عندما كانت الضيحة رفقة أختها على متن سيارة أجرة كبيرة متوجة من أكادير نحو تيزينت, حيث أوقفهم الشرطي المدعى عليه بحاجز قضائي للتحقق من هويات الذين كانوا على متن “الطاكسي”.
وقد طلب الشرطي من درجة ضابط, منهن الخروج من السيارة وإبراز بطاقة هويتهن, حيث بدأ يتفقد المقعد الذي كانت تجلس فيه ونثر أغراضها , بطريقة مستفزة.
وقام الشرطي بأخذ الطالبة على جنب,وبدأ في إلقاء محاضرة عليها, وإلقاء اللوم بشأن الشكوى منه إلى مشرفه, لأنها ليست هذه هي المرة الأولى التي تقع فيها الطالبة ضحية مضايقات من نفس الشرطي, حيث ومن الواضح أن هذا الأخير لم يتوقف عند هذا الحد بعد أن إنتهى ضابط الشرطة باستخدام لغة عنيفة والتحرش بها جنسيا, عندما رفضت إعطائه رقم هاتفها.
ويتابع ضابط الشرطة في حالة سراح , ولم تنتهي تحقيقات النائب العام حتى الآن بشأن التهم الموجهة لضابط الشرطة المذكور.