في عز الأزمة وزير العدل يقتني سيارات فاخرة كلفت ميزانية الدولة مئات الملايين

مغرب تايمز - في عز الأزمة وزير العدل يقتني سيارات فاخرة كلفت ميزانية الدولة مئات الملايين

في عز الأزمة التي تمر بها بلادنا، أشر وزير العدل عبد اللطيف وهبي، على صفقة ضخمة لاقتناء أسطول من السيارات الفاخرة من نوع مرسيدس CLASSE E ، بميزانية ضخمة، حسب ما أكده مصدر موثوق.

وحسب نفس المصدر، شدد على أن وزارة وهبي شرعت في استلام 15 سيارة جديدة من ذات الطراز الفاخر التي يتجاوز سعرها 60 مليون سنتيم للواحدة، كدفعة أولى وزعت على المديرين المركزيين والمسؤولين الكبار بالوزارة في انتظار التوصل بالباقي الذي سيخصص للمسؤولين القضائيين لمحاكم الاستئناف بمختلف تخصصاتها ومحكمة النقض، في الوقت الذي يتوفر هؤلاء على سيارات من نوع بيجو 508 لا يتعدى عمرها أربع سنوات.

والصفقة كلفت ميزانية الدولة مئات الملايين، بينما تشير الرسالة الدورية للوزير الأول عدد 4 الصادرة سنة 1998 تنص على أن سيارات المصلحة يمكن طلب استبدالها بعد مضي عشر سنوات على اقتنائها.

ويرى متتبعون أن وزير العدل، لو رأى أنه من الضروري استبدال السيارات المعتمدة لدى المديرين المركزيين والمسؤولين القضائيين لمحاكم الاستئناف، فلماذا وقع الاختيار على هذا النوع من السيارات الفارهة.