زيادات جديدة في أثمان الكتب المدرسية

مغرب تايمز - زيادات جديدة في أثمان الكتب المدرسية


منحت اللجنة الوزارية للأسعار بمديرية المنافسة والأسعار والمقاصة (وزارة المالية) ناشري الكتب المدرسية زيادة أولية بنسبة 25 في المائة خلال الموسم الدراسي المقبل.


ويأتي هذا القرار استجابة لمطالب متكررة من طرف دور نشر منذ أكثر من ستة أشهر بسبب ارتفاع أسعار الورق دوليا.
وأوردت مصادر متطابقة أن بعض الناشرين ليسوا على علم بهذه المعلومات، في حين أن آخرين ينتظرون تثبيت التعريفات الجديدة قبل طباعة الكتب.


في هذا الصدد, صرح أحمد الفيلالي الأنصاري، رئيس الجمعية المغربية للناشرين، بأن الزيادة أقرت مبدئيا بعد اجتماع ضم ممثلين عن 10 قطاعات وزارية، وستهم الكتب المدرسية لمستويات الإعدادي والابتدائي.


وأضاف الأنصاري، في تصريح صحفي، أن “المستوى الثانوي غير معني بهذه الزيادات، كما أن النقاش الجاري بشأن أسعار الدفتر وإمكانيات الزيادات لا يعني الناشرين”.


وأكد رئيس الجمعية المغربية للناشرين أن “معاناة مهنيي قطاع النشر كبيرة في سياقات اقتصادية جد صعبة”، مسجلا أن “أسعار الكتاب لم تشهد أي زيادات منذ ما يقارب العشرين سنة رغم المتغيرات الكثيرة”.


وسجل الأنصاري، ضمن التصريح ذاته، أن “أسعار الورق في السوق الدولية زادت بـ120 في المائة مقارنة مع السنة الماضية”، وزاد: “وكما يعلم الجميع الورق مستورد من الخارج”.