“الحجز” على ممتلكات التجمعي بلقايد المتابع من أجل إختلاس 28 مليار سنتيم

مغرب تايمز - "الحجز" على ممتلكات التجمعي بلقايد المتابع من أجل إختلاس 28 مليار سنتيم

قضى الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بمراكش اليوم الإثنين 30 ماي الجاري, بتفعيل مسطرة تبييض الأموال في حق كل من محمد العربي بلقايد، عمدة مدينة مراكش السابق ونائبه يونس بنسليمان، والحجز على ممتلكاتهما إلى حين إنتهاء التحقيق.


القرار تم اتخاذه إثر التحقيقات التي باشرتها المصالح الأمنية والقضائية على خلفية ملف “كوب22″، ويتعلق بملف متابعة محمد العربي بلقايد، القيادي في حزب العدالة والتنمية ويونس بنسليمان، البرلماني عن حزب التجمع الوطني للأحرار في قضية تتعلق بتبيض الأموال.


وانطلاقا من تفعيل هذه المسطرة القضائية، لن يستطيع العمدة السابق عن حزب التجمع الوطني للأحرار ونائبه الأول التصرف في ممتلكاتهما إلى حين انتهاء الأبحاث القضائية الجارية معهما في الملف، الذي يتعلق بصفقات قمة المناخ “كوب22”.


ويتابع بلقايد وبنسليمان بتهم جنائية تتعلق بتبديد أموال عمومية, إثر تحقيق في الصفقات التفاوضية الخاصة بـ “كوب 22″، والتي كلفت أزيد من 28 مليار سنتيم, في الوقت الذي طالبت النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بمراكش، بالحكم بعشر سنوات سجنا في حق كل بلقايد، عمدة مراكش سابقا (2015-2021)، ونائبه آنذاك يونس بن سليمان، على خلفية قضية اختلالات صفقات “كوب 22” عام 2016.