بطء أشغال التهيئة الحضرية بأكادير ينذر بإنفجار مروري في فصل الصيف

مغرب تايمز - بطء أشغال التهيئة الحضرية بأكادير ينذر بإنفجار مروري في فصل الصيف


لا تزال أغلب كبريات الشوارع بمدينة أكادير في حالة أشغال وهدم وبتشييد, وهو ما يثير حنق العامة وأصحاب السيارات بشكل خاص, بسبب بطء أشغال التهيئة المتعلقة بمشروع التهيئة الحضرية لأكادير.


وتعرف أغلب الشوارع والمحاور الرئيسية بالمدينة، أشغال تشييد مستمرة وبطيئة وهو ما أثر سلبا على حركية السير خلال مرحلة عودة العائلات من عطلة عيد الفطر.


ويرى متتبعو الشأن المحلي أن بطء أشغال التهيئة التي تشهدها جل المحاور والمسالك الرئيسية للمدينة ستكون له فاتورة مضاعفة خلال موسم فصل الصيف، حيث يزداد عدد الزوار الوافدين على أكادير من داخل المملكة وخارجها لقضاء عطلة الصيف.


وضع يستدعي من مسؤولي شركة التنمية الحضرية والمجلس الجماعي لأكادير، التفكير في خطة من أجل فك الإزدحام بالمحاور الطرقية، وتنظيم طريقة تهييء المدينة، لتسهيل حركة السير في محاورها الاربعة الخارجية، على مستوى مدخل منطقة تيكيوين ومنطقة الدراركة و تغازوت أورير