وضعية الممرضين الخريجين تجر آيت الطالب للمساءلة

مغرب تايمز - وضعية الممرضين الخريجين تجر آيت الطالب للمساءلة

مغرب تايمز

طالبت النائبة البرلمانية عن حزب التقدّم والاشتراكية خديجة أروهال، بإنصاف الممرضين خريجي السلك الثاني وسلك الماستر في العلوم التمريضية والتقنيات الصحية.

موردة، أن “عددًا من الأطر التمريضية خريجي السلك الثاني وسلك الماستر في العلوم التمريضية وتقنيات الصحة، يشتكون من الإقصاء من مجريات الحوار الاجتماعي بعد معاناة من الحيف والتغييب لسنوات، وحرمانهم من أبسط حقوقهم نتيجة الفراغ القانوني الذي يحكم اشتغالهم”.

وأشارت البرلمانية، في سؤال كتابي موجه إلى وزير الصحة والحماية الاجتماعية، أن “الوضع الذي تعيشه هذه الفئة يؤثّر على مسارهم المهني، ويحرمهم، من أبسط حقوقهم، في الاعتراف بخصوصية مهنتهم وهويتها، والمتمثلة في إقرار الإطار والتخصص والتعويض”.

واعتبرت أروهال أن “هذه الفئة تقوم بمجهودات وتضحيات جسيمة، داخل المنظومة الصحية، خصوصا على مستوى التكوين والبحث والتدبير البيداغوجي والمراقبة والتسيير الصحي”.

هذا، واستفسرت برلمانية التقدم والاشتراكية، عن “الإجراءات التي تعتزم وزارة الصحة القيام بها، لإنصاف هذه الفئة كخريجي المعاهد العليا التابعة للوزارة”.