مدينة أولاد برحيل تحتضن تظاهرة ثقافية مهمة

مغرب تايمز - مدينة أولاد برحيل تحتضن تظاهرة ثقافية مهمة


تستعد سبع جمعيات بمدينة أولاد برحيل لتنظيم أيام تنويرية إشعاعية، تحت مظلة مشروع ثقافي، وأدبي وفكري، وفني وثقافي، أسمته “المقهى الأدبي الفكري”، النسخة الأولى، دورة الأستاذ محمد العُميري، وهو مجموعة من الندوات الفكرية والأدبية، والثقافية والعلمية، والفقرات الفنية، تحت شعار: “الوعي سبيلا للتنمية”، والتي ستقدَّم أيام الأربعاء والأحد 20-24 أبريل 2022، في كل ليلة، بعد صلاة التراويح، بين الساعتيْن العاشرة والثانية عشرة، بحضور شخصيات ذات شأن في المنطقة وخارجها.


وسينظم هذه التظاهرة الثقافية كل من جمعية العائلة الجوهرية؛ جمعية الغد المشرق؛ جمعية شباب الغد؛ جمعية أثر؛جمعية أسمون للمسرح؛ جمعية أصدقاء بلا حدود؛ ثم فرع أولاد برحيل لجمعية رحاب الكشفية.


وسيشمل برنامج هذا النشاط موائد مستديرة، سيسعى المنظمون من خلالها تسليط الضوء على مواضيع فكرية معاصرة وذلك وفق 5 محاور رئيسة وهي: الفعل الجمعوي، والوعي المجتمعي؛ اليقظة الأدبية، وتشكيل الوعي التنموي؛ أي دور للوعي السياسي في التنمية؛ كيف يتدخل الإعلام في تاطير وعي المجتمعات؟ ؛ ثم الوعي الصحي أساسا للنمو السليم للإنسان.


وستخلل أعمالَ المقهى الأدبي أنشطةٌ موازية من تنشيط جمعيات التكتل المذكورة، تتضمن مسرح الفضاء المفتوح، وورشات تكوينية في مجال الأنشودة، والقراءة السماعية، والإعداد النفسي للامتحانات، ومعزوفات موسيقية، وقراءات شعرية، وزجلية، وقصصية، وأمسية قرآنية.


وتدعو الجمعيات السبع مثقفي ومثقفات المنطقة، والغيوريين على النشاط الثقافي المحلي، وكافة المهتمات والمهتمين، إلى حضور أنشطة المقهى، والإسهام في إنجاحه، دعما للفكر والثقافة، ونشر الوعي، سبيلا للتنمية في المنطقة.