330 ألف تلميذ يغادر المدرسة كل عام

مغرب تايمز - 330 ألف تلميذ يغادر المدرسة كل عام

مغرب تايمز

أعلن شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، أن حوالي 330 ألف تلميذا وتلميذة يغادرون كل سنة الفصول الدراسية، وهي معطيات وحقائق، شدد الوزير، على أنها تؤثر سلبا على مؤشرات التنمية البشرية بالمملكة، بالنظر إلى الارتباط الوثيق بين واقع المنظومة التعليمية وتموقع المغرب في مراتب التنمية البشرية بشكل عام.

وفي كلمة ألقاها الوزير أمام لجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب، أمس، أشار إلى أن جودة المدرسة العمومية، حسب كل التقييمات الوطنية والدولية، ما تزال تطرح العديد من التساؤلات.

وأوضح بنموسى، أن المعطيات التي استخلصتها وزارته من هذه التقييمات تضع المغرب في مراتب متأخرة في مؤشر قياس جودة التعلمات.

ويرى المسؤول الحكومي، أن وضع المغرب في صلب عالم متغير باستمرار، يجعل من تحدي التربية على المواطنة والقيم النبيلة، موضوعا ملحا، ويؤكد أهمية الاستثمار في إكساب المتعلم المهارات والكفايات اللازمة التي تمكنه من الانفتاح والاندماج في الحياة العملية والمشاركة الفاعلة في الأوراش التنموية للبلاد، بما يحقق تقدم المجتمع وتطوره.

ووعيا من وزارته بهذه الإكراهات، قال بنموسى أنه أصبح من اللازم، وبشكل لايقبل التأجيل، ربط الإصلاح بالفصول الدراسية، وبتأثيرها المباشر على المتعلمات والمتعلمين.

مضيفا أن وزارته، تروم التسريع لبلوغ هذا المنعطف الحاسم نحو الجودة، ووضع هذا التحدي في صدارة الأولويات.