بعد غلاء ” المازوط ” مسؤولون يركبون سيارات الدولة ويتخلون عن سيارتهم الخاصة

مغرب تايمز - بعد غلاء " المازوط " مسؤولون يركبون سيارات الدولة ويتخلون عن سيارتهم الخاصة

مغرب تايمز

في تصرف فاحش مجددا من طرف المسؤولين بجل الإدارات العمومية، وبعد التصريحات الرسمية للناطق الرسمي للحكومة المتعلقة بدعم الدولة لمهنيي النقل دون أصحاب السيارات أمام الارتفاع المسجل في أسعار المحروقات، عمد الكثير من المنتخبين ورؤساء الجماعات إلى ركن سياراتهم في المرائب و ركوب سيارات الجماعات التي يتم دفع أسعار محروقاتها من المال العام .

وتعرف شوارع المدن المملكة ليلا ونهارا وداخل أوقات العمل وخارجها وفي جميع أيام الأسبوع ظهور سيارات ” ام روج ” تجوب الطرقات، حيث يتسائل العديد من المتتبعين للشأن العام ، حول دور السلطات الوصية على الجماعات والتي يستوجب أن تتحرك لوضع حد للإستغلال الغير القانوني لسيارات المصالح التي حولها بعض المنتخبين إلى سيارات نفعية خاصة للتنقل ولقضاء مآربهم الشخصية والسفر في العطل ونقل البضائع ونقل أبنائهم الى المدارس وغيرها من الأغراض الشخصية ، في غياب تام للمراقبة من طرف السلطات الوصية.