مهنيو النقل المدرسي ينتفضون ضد أخنوش

مغرب تايمز - مهنيو النقل المدرسي ينتفضون ضد أخنوش

مغرب تايمز

وجه الفريق الاشتراكي بمجلس النواب، سؤالا شفويا، إلى رئيس الحكومة، عزيز أخنوش،حول دعم جمعيات النقل المدرسي إثر ارتفاع أسعار المحروقات بالمغرب.

واستفسر حزب الوردة، رئيس الحكومة، عن الإجراءات العاجلة التي ستتخذها الحكومة من أجل التفكير بجدية، والانخراط الفعال لدعم هذه الجمعيات والأخذ بعين الاعتبار الارتفاع الصاروخي للكازوال، وإيجاد صيغة وسيناريوهات ملائمة لدعم هذه الجمعيات على مستوى المحروقات، كونها ركيزة أساسية لمحاربة الهدر المدرسي وضمان تمدرس تلاميذ العالم القروي.

وأورد الفريق الاشتراكي في سؤاله السالف الذكر، أن الارتفاع الغير المسبوق للمحروقات يهدد جمعيات النقل المدرسي بالمغرب بالإفلاس وعدم القدرة على الاستمرارية لضمان العدالة التعليمية، وخاصة أن هذا القطاع يشهد عدة عراقيل على مستوى التمويل، مشيرا إلى أنه رغم منح مجالس الجماعية وانخراطات المستفيدات والمستفيدين تبقى هذه المصادر غير كافية ولا تفي بالغرض في ظل ارتفاع المصاريف ( التأمين، الفحص التقني، الضريبة على السيارات، الزيوت، قطع الغيار، العجلات، أجرة المستخدمين …، وخصوصا المحروقات).

هذا، ولفت الفريق الاشتراكي، إلى وجود العديد من حافلات النقل المدرسي ذات ترقيم تابع لمجلس الجماعات، لكن تحت تسيير جمعيات النقل المدرسي، وبالتالي وجب على المسؤولين أيضا إحصاؤها من أجل الاستفادة من الدعم لاستكمال ما تبقى من الموسم الدراسي الحالي ( 2022/2021 )، وبداية الموسم الدراسي المقبل (2023/2022)، في أحسن الظروف.