بعد إعلان “محاكمته”.. أخنوش يجمد عضوية الفايق وشقيقه

مغرب تايمز - بعد إعلان "محاكمته".. أخنوش يجمد عضوية الفايق وشقيقه

مغرب تايمز

قرر حزب التجمع الوطني للأحرار بفاس، تجميد عضوية الشقيقين رشيد الفايق وجواد الفايق، بعد متابعتهما في حالة اعتقال بتهم ثقيلة؛ أهمها الاختلاس وتبديد أموال عمومية.

وأوردت تنسيقية الحزب بجهة فاس، في بلاغ لها، أنها اتخذت هذا القرار من منطلق تقديرها للقضاء الوطني النزيه كسلطة مستقلة لا يجب التأثير عليها وإلى حين صدور أحكام قضائية في الموضوع وترتيب آثارها القانونية.

كما شدد ذات المصدر، على ضرورة أن تأخذ القضية مسارها الطبيعي بكل الشفافية المعهودة من الجهات الأمنية والقضائية وعلى غرار كل القضايا الشبيهة بغض النظر عن هوية وصفات المعنيين بها بمبدأ أن القانون فوق الجميع.

وكان استمع نواب وكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بفاس،  الجمعة الماضي، للنائب البرلماني رشيد الفايق ورئيس الجماعة القروية “اولاد” الذي أحيل على النيابة العامة إلى جانب 16 متهما آخرا.

وإلتمست النيابة العامة من رشيد أوصغير قاضي التحقيق بالغرفة الثالثة إجراء تحقيق في مواجهة الفايق ومن معه من أجل جرائم جنائية ثقيلة، مع إيداعهم السجن المحلي “بوركايز” بسبب خطورة الأفعال المرتكبة.

هذا، وتم تحديد الخامس من أبريل المقبل، موعدا لمحاكمة الفايق وشركائه والموظفين المتهمين، في غرفة الجنايات الإستئنافية بفاس.