تقارير مجلس الحسابات تمر بدون محاسبة

مغرب تايمز

انتقد ” محمد الغلوسی ” رئیس الجمعية المغربية لحماية المال العام بشدة عدم محاسبة كافة المتورطين في الاختلالات المالية والقانونية والتدبيرية الجسيمة التي ترصدها تقارير المجلس الأعلى للحسابات بمناسبة افتحاصه بعض المؤسسات والجماعات الترابية.

وقال إنه بالرغم من إحالة الملفات الخاصة بها، والتي لها صبغة جنائية على رئاسة النيابة العامة، فإن بعض المسؤولين يبقون بعيدا عن كل متابعة قضائية.

وأشار ” الغلوسي ” إلى أن الملفات المحالة على رئاسة النيابة العامة تهم في الغالب منتخبين وموظفين دون المسؤولين المتورطين فعلا، مما يجعل في نظره الأسئلة مشروعة حول مدى سيادة القانون على الجميع، مسجلا في هذا الإطار أن المجلس وانطلاقا من تقاريره السابقة لا يحيل كافة القضايا ذات الصبغة الجنائية على القضاء.