حالة”خطيرة” لمشجع تم رميه من الطابق الثاني لمركب الأمير مولاي عبد الله

مغرب تايمز - غضب جماهيري يتسبب في أعمال شغب خطيرة بمركب مولاي عبد الله بالرباط

مغرب تايمز

تعرض أحد مشجعي فريق المغرب الفاسي لإصابات بليغة في الرأس والأطراف جراء الأحداث المؤسفة التي تلت مباراة أمس بين فريقي المغرب الفاسي والجيش الملكي بمركب الأمير مولاي عبد الله بالرباط.

وتعرض المشجع لعملية رمي قوية من الطابق الثاني لمدرجات الملعب، ليسقط أرضا مدرجا في دمائه.
وأظهر شريط فيديو موثق الشاب وهو ملقى على الأرض وسط صراخ عدد من الأنصار.

وحسب مصادر مطلعة لمغرب تايمز، فإن المشجع يوجد في حالة خطيرة بالمستشفى.

للإشارة، فقد تعرض المركب الرياضي لعملية تخريب واسعة سواء غرف تغيير الملابس أو المراحيض، كما تم تكسير شاشته الإلكترونية وشوهد مشجعون مخربون وهم يسرقون شاشة “الفار” بوضعها في علبة كارتون.

هذا، ومن المنتظر أن، تقوم لجنة تقنية بزيارة الملعب لتقييم خسائره المادية.