فقدان 6 بحارة بعد إنقلاب قارب للصيد التقليدي بشاطىء الجديدة

مغرب تايمز - فقدان 6 بحارة بعد إنقلاب قارب للصيد التقليدي بشاطىء الجديدة

مغرب تايمز

عرف الشاطىء الصخري لمدينة الجديدة في الساعات الأولى من صبيحة اليوم الأربعاء 9 مارس الجاري، فاجعة بعد ارتطام قارب للصيد التقليدي بالصخور الشاطئية المحادية لحي سيدي الضاوي قرب شاطىء المدينة.

الحادث استنفر دورية الدرك البحري التي حلت بعين المكان للبحث والتنقيب بمساعدة دورية لمندوبية الصيد البحري على متن باخرة الإنقاذ التابعة لميناء الجديدة.

وكان القارب قد انقسم إلى نصفين حيث كان عائدا من رحلة صيد الى ميناء الجديدة وقد فاجئته موجة بحرية يقارب علوها 2.7 مترا ما تسبب في انشطارع وغرق القارب وعلى متنه 7 بحارة أحدهم نجى بفضل عملية الإنقاذ.

وتجندت دوريات للدرك البحري والسلطات المحلية والوقاية المدنية مع بحارة متطوعين للبحث الميداني بالصخور المجاورة، حيث أدت عمليات البحث الى العثور على بحار في حالة خطيرة نقل بواسطة سيارة إسعاف تابعة للوقاية المدنية الى المستشفى الإقليمي محمد الخامس في حين لازال البحث جاريا على الباقين وذلك لصعوبة الصخور والظلام الحالك وهيجان البحر.

وكانت السلطات المختصة قد نبهب البحارة باقليم الجديدة إلى تجنب الولوج إلى المحيط بسبب سوء أحوال الطقس وخطورة الأمواج التي قد يصل علوها إلى 3 أمتار .