أيت الطالب يكشف أرقاما “مخيفة” حول مرضى السرطان

مغرب تايمز - أيت الطالب يكشف أرقاما "مخيفة" حول مرضى السرطان

مغرب تايمز

كشف وزير الصحة والحماية الاجتماعية أيت الطالب، عن أرقام صادمة حول عدد مرضى السرطان بالمملكة، حيث أن عدد الحالات الجديدة للسرطان بالمغرب تقدر بـ50 ألف حالة سنويا.

جاء ذلك في جواب لوزير الصحة والحماية الاجتماعية، ايت الطالب، على سؤال كتابي تقدمت به النائبة البرلمانية، نعيمة الفتحاوي، عن المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، حول الإجراءات التي سيتخدها لوضع حد لمعاناة مرضى السرطان.

ويمثل سرطان الثدي وسرطان عنق الرحم الأكثر شيوعا عند المرأة نسبة 35.8، و11.2 في المائة لعنق الرحم، في حين يبقى سرطان الرئة هو الأكثر انتشارا بين صفوف الرجال بنسبة 22 في المائة، والبروستات ب 12.6 في المائة، والسرطانات اللمفاوية ب 7.9 في المائة.

وأكد الوزير أن الميزانية المخصصة لاقتناء الأدوية؛ قفزت من 58 مليون درهم سنة 2010، إلى 187 مليون درهم تم تخصيصها لشراء الأدوية الخاصة بعلاج السرطانات سنة 2021، إضافة إلى ميزانية مخصصة لاقتناء الأدوية من طرف المراكز الاستشفائية الجامعية للتكفل بمرضى نظام المساعدة راميد، ما مكن من توفير العلاج المجاني لـ 77 في المائة من المرضى الذين تم التكفل بهم سنة 2021، أي ما يناهز 103087 حالة.
وأورد الوزير أن العرض الصحي المتعلق بمرض السرطان؛ يتشكل من 11 مركزا لعلاج السرطان بكل من الرباط والدار البيضاء وفاس ومكناس ووجدة وطنجة والحسيمة وأكادير وبني ملال والعيون ومركز كبير بوجدة في طور البناء.
ومن المنتظر أن يتم إنشاء مركز آخر بالرشيدية وآسفي.