غياب حوار مع الحكومة يمدد إضراب مهنيي النقل

مغرب تايمز - غياب حوار مع الحكومة يمدد إضراب مهنيي النقل

مغرب تايمز

شرع مهنيو قطاعات النقل في المغرب، اليوم الإثنين 7 مارس 2022، في خوض إضراب عام وطني، لمدة 72 ساعة، قابلة للتمديد، وذلك جراء الإرتفاع الصاروخي لأسعار المحروقات.

وفي هذا السياق قال مصطفى القرقوري، الكاتب العام للنقابة الوطنية لقطاع النقل الطرقي للبضائع، المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب إنه “حاليا، لا يوجد حوار مع الحكومة”.
بحيث تم الإجتماع الأسبوع الماضي مع وزير التجهيز والنقل. كنا نتوقع ردا يلبي مطالبنا على الأقل، لكن الوزير استمع إلينا فقط…، الوزير وعد بنقل مطالبنا ومنها المتعلقة بارتفاع أسعار المحروقات”.

وأشار النقابي إلى أن ارتفاع أسعار الوقود دفع المهنيين إلى خوض الإضراب بعد توجيه خطاب إلى رئيس الحكومة، يحدد أن “كل جهة تمثل المهنيين اقترحت حلولا”.
مضيفا أنه “بالنسبة للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، فإن الحكومة هي المسؤولة عن إدارة الشؤون العامة ولديها جميع الصلاحيات لاتخاذ أي قرار للتخفيف من تأثير هذا الارتفاع في أسعار الوقود. أهم شيء هو حل هذه المشكلة”.

هذا، واعتبر المهنيون المنضوون تحت لواء المركزيات النقابية (الكونفدرالية الديمقراطية للشغل والاتحاد العام للشغالين بالمغرب، بالإضافة إلى الاتحاد المغربي للشغل والاتحاد الوطني للشغل بالمغرب والفدرالية الديمقراطية للشغل ) أن “ارتفاع أسعار المحروقات أثر بشكل مباشر على التوازنات المالية لهم، مما أدى بالعديد منهم إلى إشهار إفلاسه”.