عدم الإفراج عن أجور الأطباء يجر أيت الطالب إلى المساءلة البرلمانية

مغرب تايمز - عدم الإفراج عن أجور الأطباء يجر أيت الطالب إلى المساءلة البرلمانية

يعيش أزيد من مئة طبيب مقيم متعاقد بالمستشفيات الجامعية، أوضاعا اقتصادية واجتماعية مزرية، اثر حبس أجورهم منذ تاريخ التحاقهم بهذه المؤسسات في شهر مارس من السنة الماضية.

وفي هذا السياق، أشارت النائبة البرلمانية اتركين عن فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب في سؤال كتابي وجهته إلى خالد أيت الطالب، وزير الصحة والحماية الاجتماعية، أن هذا الوضع يؤثر سلبا على عملية التكوين برمتها، نظرا لأن هؤلاء الأطباء يوجدون حاليا في مرحلة التخصص المهني، مردفة إلى أن هؤلاء يتوزعون في مدن الرباط والدار البيضاء وفاس وأكادير ووجدة ومراكش وطنجة، وهي ليست مدن إقامتهم الأصلية، بل لا تربطهم بها سوى روابط الدراسة والعمل، مما يضاعف من معاناتهم الاقتصادية والاجتماعية.

واستفسرت البرلمانية المنتمية لهيئة الأطباء بمراكش، الوزير، عن أسباب تأخر صرف أجور هؤلاء الأطباء المقيمين، وعن التدابير التي تعتزم الوزارة اتخاذها من أجل تسوية وضعيتهم عاجلا.