شاب يذهب ضحية نوبة”غضب” هستيرية أصابت عامل ورش بأكادير

مغرب تايمز - شاب يذهب ضحية نوبة"غضب" هستيرية أصابت عامل ورش بأكادير

مغرب تايمز

نجحت المصالح الأمنية بأكادير في توقيف شخص يعاني من اضطرابات نفسية، بعد إقدامه على تعريض مقاول ثلاثيني، للضرب والجرح باستعمال سلاح أبيض، مما أدى إلى وفاته، أول يوم أمس بسبب خطورة الإصابات، بعد أيام قضاها بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير.

وتعود فصول الواقعة إلى يوم السبت الماضي، حينما اشتكى الجاني من الضجيج الناتج عن أشغال البناء التي كان يشرف عليها الضحية بمنطقة بوتشكات بحي البطوار بأكادير، ليتفاجأ الضحية بالجاني، يباغته في حالة هيستيرية ويعرضه للاعتداء بواسطة سلاح أبيض حيث قام بطعنه على مستوى العنق، متسببا له في جروح بليغة، قبل أن يتدخل عدد من المواطنين، ويقوموا بتجريد المعتدي من سلاحه، وتم نقل المعني بالأمر الى المستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير.

وخلف الحادث موجة استياء شديد وسط من اللساكنة المحلية ببوتشكات وساكنة حي أساكا بتيكوين حيث يقطن الضحية، خاصة أن المعتدي تتحدث الأنباء على أنه يعاني اضطرابات نفسية.

هذا، وتم فتح تحقيق من طرف المصالح الأمنية، للكشف عن جميع حيثيات وملابسات هذه الواقعة.

للإشارة، فقد شيعت يوم أمس بمدينة أكادير جنازة الضحية، بعد أن رقد في المستشفى السالف الذكر أربعة أيام.