مثول البرلماني “كش مش فش” أمام محكمة جرائم الأموال

مغرب تايمز - مثول البرلماني "كش مش فش" أمام محكمة جرائم الأموال

مغرب تايمز

مثل اليوم الاثنين 14 فبراير 2022، البرلماني عبد النبي عيدودي، أمام غرفة جرائم الأموال الابتدائية بإستئنافية الرباط، بتهم ترتبط بتبديد أموال عمومية، وذلك بعد أن غاب عن الجلسات السابقة.

وقد اشتهر عيدودي، بمداخلاته الغريبة والإستثنائية داخل القبة التشريعية، حيث لقيت انتقادات واسعة على منصات مواقع التواصل الاجتماعي.

ويتابع عيدودي، بشكاية تقدم بها سبعة أعضاء سابقين بمجلس جماعة الحوافات بإقليم سيدي قاسم، والذي كان يتولى رئاسته، ينتمون لحزبي الاستقلال والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، وهم من كان وراء الدعوى القضائية التي يحاكم بصددها البرلماني أمام محكمة جرائم الأموال بالعاصمة الرباط.

وقد اتهمه هؤلاء الأعضاء بعدم مطابقة ما جرى إنجازه على أرض الواقع، مع ما هو متضمن في دفتر التحملات، خاصة نوعية الزليج وأحجار الرصيف، وكذا أعمدة الإنارة الكهربائية التي مازالت معطلة رغم استكمال الصفقة.

وحسب مصادر مطلعة لمغرب تايمز، فإن الملف الجنائي الابتدائي رقم 23/2623/2020، يتضمن شبهة “صفقات مشبوهة”، تتعلق بفترة رئاسته للمجلس الجماعي للحوافات، التابع لإقليم سيدي قاسم، ما بين 2015 و 2021.

كما يتضمن “تبذير ملايين السنتيمات في صفقتين، الأولى متعلقة بتأهيل مركز الحوافات بحوالي 180 مليون سنتيم، وأخرى متعلقة بشبكة التطهير بأزيد من 7 ملايين درهم”، فيما صفقة أخرى مرتبطة “بتهيئة مسالك طرقية بحوالي 3 ملايين درهم”.