فضيحة بآشتوكة ” أعوان السلطة ” أشباح وآخرون يزاولون مهام تجارية خارج الإقليم

مغرب تايمز - فضيحة بآشتوكة " أعوان السلطة " أشباح وآخرون يزاولون مهام تجارية خارج الإقليم

كشفت مصادر عليمة ل ” مغرب تايمز أن عددا من أعوان السلطة برتب مختلفة محسوبين على عمالة إقليم اشتوكة أيت باها يمارسون مهام أخرى تجارية وغيرها خارج الإقليم ويتقاضون أجورهم بشكل عادي دون أي مراقبة أو تدخل يذكر من السلطات الإقليمية.

وتعج عمالة إقليم آشتوكة أيت بها بأعوان السلطة منهم الممارسون ومنهم الأشباح الذين يستنزفون مالية الداخلية دون حسيب ولا قريب ، بل منهم من يقطن خاج الإقليم كمدينتي انزكان واكادير ويزاولون مهام أخرى كالتجارة وغيرها من الأعمال الحرة.

وأصبح هؤلاء الذين يؤدون أدوارا استعلاماتية يضربون في جهاز الداخلية، حيث يتم استقطاب أعداد كبيرة منهم بهذه العمالة واحوازها ومنهم الفتيات في إطار مصطلح ” العريفات ” لممارسة مهام الموظفين الذين غالبا ما تجد نصفهم لايلتحق بعملة الا ساعة من النهار وأحيانا أخرى يغيب عن الأنظار.

وفي إتصال مع أحد فعاليات مدينة بيوكرى أكد لنا أن عامل الإقليم ( مفراسوش ) القضية أي ما يفتح الباب على مصرعيه على ممارسات غير قانونية من قبيل ” تسمسير ” في البشر من أجل تدخلات لدخول مهنة عون سلطة باقليم اشتوكة أيت باها.