محاكمة غير مسبوقة للمتهمين بإغتصاب أسرة كاملة

مغرب تايمز - محاكمة غير مسبوقة للمتهمين بإغتصاب أسرة كاملة

قررت محكمة الاستئناف بالرباط تأجيل الشروع في مناقشة الملف المثير للجدل المرتبط بجريمة اغتصاب جماعي لأم أرملة وبناتها الأربع، المرفوق بالتعذيب والاعتداء بالسلاح الأبيض إلى العاشر من الشهر القادم، وذلك من أجل إحضار المتهمين الأربعة الموجودين بالمركب السجني بالعرجات، حيث ينتظر إخضاعهم لمواجهات حارقة مع الضحايا، وهن الأم وبناتها الأربع اللواتي حضرن إلى قاعة المحكمة مؤازرات بهيئة دفاعهن، وسط مواكبة إعلامية وحقوقية كبيرة.

وتعود فصول هذه القضية إلى صيف سنة 2020، حيث كانت عائلة تنحدر بجماعة بوقنادل ضواحي سلا، تتكون من أم وأربع فتيات، اثنتان منهن حاصلتان على الإجازة، قد تعرضت لاعتداء شنيع من طرف عصابة ملثمة، انتهى باغتصاب جماعي لكل نساء البيت.

وكانت أسقطت التحريات المنجزة بخصوص هذه الجريمة غير المسبوقة أربعة متهمين، ضمنهم فتاة، حيث تم عرضهم على العدالة وإيداعهم سجن العرجات، بعد أن كشفت التحقيقات الأولية التي خضعوا لها، تورطهم في تعذيب وإغتصاب أسرة كاملة.