الإجراءات الضريبية خلال سنة 2022 في المغرب

مغرب تايمز - الإجراءات الضريبية خلال سنة 2022 في المغرب

أصدرت المديرية العامة للضرائب دورية جديدة تخص التدابير الضريبية التي تضمنها قانون مالية سنة 2022، تضم مقتضيات حول الضريبة على الشركات والضريبة على الدخل والضريبة على القيمة المضافة ورسوم التسجيل.

وفيما يتعلق بضريبة الشركات، ذكرت المديرية أنه تم إلغاء تصاعدية هذه الضريبة وتخفيض معدلها بالنسبة للشركات العاملة في الأنشطة الصناعية من 28 إلى 26 في المائة.

أما بخصوص الضريبة على الدخل، تضمنت الإجراءات تكييف وتحسين نظام المساهمة المهنية الموحدة، وتمديد تطبيق التحفيزات لفائدة الملزمين الذين يصرحون لأول مرة، وتمديد إعفاء الأجور الخاصة بالشباب الذين يشتغلون لأول مرة.

وبالنسبة للضريبة على القيمة المضافة، تؤكد دورية المديرية العامة للضرائب أن التدابير الخاصة بسنة 2022 تشمل إعفاء المعادن من استرداد الضريبة على القيمة المضافة دون حق الخصم، وملاءمة المعاملة الضريبة من حيث الضريبة على القيمة المضافة لعمليات التأمين التكافلي وإعادة التأمين التكافلي مع التأمين التقليدي.

وشمل أيضا قانون مالية 2022 بالنسبة للضريبة على القيمة المضافة تمديدا لفترة الإعفاء من الفائدة على القروض الممنوحة من قبل الأبناك لطلبة التعليم العام لتمويل دراستهم في المغرب أو الخارج، وتخفيض العتبة بالنسبة لاتفاقيات الاستثمار المبرمة مع الدولة، علاوة على ترسيخ مبدأ الحياد الضريبي على عمليات البيع المتعلقة بالألواح الكهروضوئية وسخانات الماء بالطاقة الشمسية.

وفيما يخص رسوم التسجيل، أشارت المديرية الى أنه تمت ملاءمة المعاملة الضريبية لعمليات التأمين المؤقت في حالة الوفاة لصالح البنوك التشاركية مع العمليات التي يتم إجراؤها لصالح البنوك التقليدية، من حيث الضريبة على عقود التأمين.

وشملت الدورية تدابير ضريبية مشتركة، من بينها تخفيض الحد الأدنى لمعدل المساهمة من 0.50 في المائة إلى 0.40 في المائة للشركات التي تكون نتيجتها سلبية.

كما يتضمن قانون مالية 2022 تدابير لتعزيز مقتضيات مكافحة الغش والتهرب الضريبي من خلال تقوية إجراءات مراجعة الوضع الضريبي الإجمالي للملزمين، وتفعيل لجنة المخالفات الضريبية.

هذا، وشملت المقتضيات تثمين مهام لجان الطعن الضريبي على المستوى المحلي والإقليمي والوطني، وترسيخ الحياد الضريبي في المعاملات المتعلقة بنقل ملكية الممتلكات العقارية من الجماعات الترابية السابقة إلى المنشأة حديثا، بالإضافة إلى إعادة العمل بالمساهمة الاجتماعية التضامنية على الأرباح والدخول برسم سنة 2022.