تجار سبتة يستفيدون من منصة الفنيدق التجارية

مغرب تايمز - تجار سبتة يستفيدون من منصة الفنيدق التجارية

ستسمح السلطات المغربية لتجار سبتة المحتلة المتضررون من قرار إيقاف التهريب المعيشي من منصة الانشطة التجارية والاقتصادية التي يجري إنجازها بضواحي الفنيدق، وذلك بتخصيص 15 بالمائة من مساحتها لفائدتهم.

وحسب مصادر إعلامية محلية، فإن هؤلاء التجار الذين كانوا يملكون محلات ومخازن للسلع في منطقة تراخال على الحدود مع المغرب، سيحصلون على محلات ومخازن للسلع في منصة الفنيدق، وذلك ما من شأنه أن ينعش آمالهم خاصة أن غالبيتهم من سكان سبتة ذو أصول مغربية.

وتعد هاته الخطوة المهمة فرصة سانحة لإعادة إحياء الانتعاش التجاري السابق الذي كان سائدا خلال فترة نشاط التهريب المعيشي بين سبتة والمغرب.

كما ستكون لها انعكاسات إيجابية على منصة الانشطة الاقتصادية والتجارية بالفنيدق، نظرا إلى خبرة تجار سبتة في خلق الانتعاش التجاري، وبالتالي بداية الانطلاقة الحقيقية لإعادة النشاط التجاري بالمنطقة.