لفتيت يؤشر على حركة إنتقالية واسعة للولاة والعمال ورجال السلطة

مغرب تايمز - لفتيت يؤشر على حركة إنتقالية واسعة للولاة والعمال ورجال السلطة

مغرب تايمز

تعتزم وزارة الداخلية اجراء حركة انتقالية واسعة في صفوف الولاة والعمال ورجال السلطة لمختلف رتبهم على الصعيد الوطني.

وكانت وزارة الداخلية قد أشرت بشكل نهائي على حركة شاملة في صفوف العمال والولاة ورجال السلطة قبل سنتين إلا أن ظروف الجائحة أوقفت تنفيذ القرار إلى أن استقرت الحالة الوبائية بالبلاد.

هذه الحركة الإنتقالية ستشمل بشكل واسع ولاة وعمال جنوب المملكة خصوصا بجهتي كلميم وادنون ووادي الذهب، والتي سيتولاها اطر شابة قادرة على تدبير ملفات الادارة الترابية وقربهم من هموم الساكنة.

في ذات السياق سيتم إلحاق عدد من مسؤولي الداخلية الذين لم يعودوا قادرين على أداء المسؤوليات على التقاعد ، وآخرين سيتم إبعادهم وذلك لعدم قدرتهم على المواكبة وبسبب فشلهم في تدبير جائحة كورونا وما نجم عن إنتخابات شتنبر الماضي.

كما شكل هذا الإجراء التام المواطنين والمهتمين بالشأن المحلي لكون السلطة المبالغ فيها التي بنهجها عدد من الولاة والعمال اتجاه المواطنين والتي تؤدي إلى عرقلة مصالحهم بشكل كبير.