تأجيل محاكمة ” المسعودي ” رئيس المجلس الإقليمي لأكادير

مغرب تايمز - تأجيل محاكمة " المسعودي " رئيس المجلس الإقليمي لأكادير

مغرب تايمز

تأجلت اليوم الخميس 13 يناير الجاري، محاكمة ” عبد الله المسعودي ” رئيس المجلس الإقليمي لمدينة أكادير والرئيس السابق لجماعة ايموزار ، إلى غاية يوم 24 فبراير القادم.

ويتابع ” عبد الله المسعودي ” في قضية جنائية تتعلق بهدم بناية مملوكة للغير دون سند قانوني، وهي القضية المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصل 590 من القانون الجنائي.

وتتابع محكمة الإستئناف المسعودي وفق القرائن والأدلة المدلى بها في الملف، مع الاستماع للشهود وجمع كافة المعطيات المتعلقة بالقضية حيث تبين أن الرئيس مدان ومتابع بناء على الأدلة والوثائق التي تثبت تورطه في هدم بناية مملوكة لمواطن دون وجه حق.

تفاصيل القضية تعود لسنة 2016 حينما هدم رئيس جماعة ايموزار ” عبد الله المسعودي ” عددا من المباني يدعي انها آيلة للسقوط، ليتبين بعدها أنها مجرد تصفية حسابات، رغم تنبيه المصالح الولائية والسلطات المحلية التي وضحت أن العملية هي تصرف غير قانوني، إلا أن الرئيس واصل العملية رغم كل التنبيهات لتتدخل بعدها السلطات وتقوم بتوقيف قرار الرئيس للعدول عن عملية الهدم.

القضية دخلت المحاكم وهي الآن بين يدي القضاء منذ سنة 2016 في انتظار كلمة العدالة لطي هذا الملف الذي عمر طويلا ، ونهب حقوق مواطنين أبرياء بالمناطق الجبلية ،من طرف رئيس استغل منصبه لتصفية حسابات سياسية مع أشخاص مستضعفين.